الإمارات العربية المتحدة – English

2.93 مليار درهم صافي أرباح مجموعة بنك أبوظبي الوطني بارتفاع نسبته 12.4%

أبرز المؤشرات المالية

  • بلغ صافي أرباح مجموعة بنك أبوظبي الوطني 2.93 مليار درهم في الربع الأول لعام 2017، بارتفاع نسبته 12.4% مقارنة مع 2.60 مليار درهم لكلا البنكين في الربع الأول من عام 2016 بفضل النمو في الإيرادات
  • بلغت إيرادات المجموعة 5.20 مليار درهم، بارتفاع نسبته 8.5% مقارنة مع 4.80 مليار درهم في الربع الأول من عام 2016 نتيجة لزيادة حجم الأعمال والمكاسب الاستثمارية
  • بلغت قيمة توفير المصروفات نتيجة عملية الاندماج 75 مليون درهم خلال الربع الأول، مما أدى إلى انخفاض النفقات التشغيلية بنسبة 1.5% (قبل تكاليف الاندماج) وحقق تحسناً في معدل المصروفات إلى الإيرادات بنسبة 27.3% (قبل تكاليف الاندماج)
  • بلغت قيمة محفظة القروض والسلفيات 368 مليار درهم بنسبة نمو 4.6%، كما بلغت ودائع العملاء 416 مليار درهم بنمو نسبته 11.1%، مما انعكس على تحقيق معدل متميز للقروض إلى الودائع بلغ 88%
  • يتمتع البنك بأصول عالية الجودة، ويؤكد ذلك نسبة القروض المتعثرة إلى إجمالي القروض التي بلغت 2.5%، ونسبة تغطية المخصصات التي بلغت 114%
  • مؤشرات رئيسية أخرى: نسبة هامش صافي الفوائد 2.1%، معدل حقوق الملكية – الشق الأول 14.7%، العائد على حقوق الملكية 16.0%، العائد على الأصول المرجحة للمخاطر1 2.5%

المؤشرات التشغيلية والأعمال الأخرى

  • تسير عملية الاندماج بسلاسة وفقاً للجدول الزمني الموضوع مسبقاً مما يحقق توفيراً في تكاليف الاندماج
  • وجود محفظة ائتمانية قوية لدى البنك أدى إلى تثبيت تصنيف بنك أبوظبي الوطني عند AA- أو ما يعادل ذلك من قبل ثلاث وكالات تصنيف ائتماني رئيسية بعد إتمام عملية الاندماج، وتغيير ستاندرد آند بورز تصنيف البنك من نظرة مستقبلية سلبية إلى نظرة مستقبلة مستقرة، كما تم سحب التصنيفات الائتمانية لبنك الخليج الأول عقب إتمام عملية الاندماج
  • سيتم عقد اجتماع جمعية عمومية للمساهمين في 24 أبريل 2017 للموافقة على تغيير اسم البنك من "بنك أبوظبي الوطني" إلى "بنك أبوظبي الأول"

حقق بنك أبوظبي الوطني وبنك الخليج الأول صافي أرباح بقيمة 2.93 مليار درهم للربع الأول من عام 2017، مقارنة مع 2.60 مليار درهم من نفس الفترة من عام 2016، بارتفاع نسبته 12.4%.

وحقق البنك هذه النتائج بفضل الأداء التشغيلي القوي نتيجة زيادة حجم الأعمال الكبير والمكاسب الاستثمارية، إلى جانب إدارة المخاطر المنضبطة وتوفير التكاليف المتعلقة بالاندماج بين البنكين.

وتعليقاً على أداء البنك، قال عبدالحميد سعيد، الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك أبوظبي الوطني: "مع اكتمال عملية اندماج بنك الخليج الأول وبنك أبوظبي الوطني، تبدأ رحلة ’بنك أبوظبي الأول‘ بمزيد من الثقة لتحقيق أهداف وخطة الاندماج، وذلك بفضل الأسس القوية التي يعتمد عليها البنك، والنتائج المتميزة التي حققها مع نهاية الربع الأول من عام 2017 والتي تعدّ دليلاً على نجاح الاندماج. لقد حققنا بالفعل العديد من الإنجازات منذ اكتمال الاندماج، خاصة وأنه جمع أفضل القدرات التي يتمتع بها كلا البنكين والتي تكمل بعضهما البعض؛ فبدأ البنك بالاستفادة من نقاط القوة المشتركة، الأمر الذي انعكس إيجاباً لصالح المساهمين والعملاء والموظفين".

وأضاف: "على الرغم من الظروف التشغيلية الصعبة؛ حقق البنك نتائج جيدة خلال الربع الأول من عام 2017؛ حيث ارتفع صافي أرباح المجموعة بنسبة 12.4% مقارنة بالعام الماضي، ويعود ذلك إلى زيادة حجم الأعمال والتحسن الملحوظ في كفاءة وجودة الأصول. وتم تعزيز سيولة البنك الذي يتمتع بمركز مالي قوي؛ حيث بلغ معدل حقوق الملكية – الشق الأول 14.7% الأمر الذي يمكن البنك من الالتزام بالمبادئ التوجيهية التي تدعم قدرته على تلبية متطلبات مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي الخاصة بتطبيق معايير ’بازل 3‘. كما جاء تثبيت تصنيف بنك أبوظبي الوطني الائتماني من قبل وكالات التصنيف الائتماني فيتش وموديز وستاندرد آند بورز عند AA-، Aa2، AA-على التوالي، لينضم إلى قائمة إنجازات البنك ويعكس محفظته الائتمانية القوية وقدرته المتميزة على التوافق مع المتطلبات الاقتصادية والمصرفية والتنظيمية."

موجز البيانات المالية للربع الأول من عام 2017

a2

  1. حقوق الملكية هي صافي حقوق ملكية المساهمين من سندات الشق الأول من رأس المال والشهرة وغير ملموسة
  2. على أساس سنوي: بحسب معدل اليومي لأداء الأصول
  3. على أساس سنوي: بحسب الربح العائد على حقوق ملكية المساهمين باستثناء استهلاك الدين ومعدل حقوق الملكية
*خاضع لموافقة المساهمين خلال اجتماع الجمعية العمومية المقبل في 24 أبريل 2017

مستجدات الاندماج

الخدمات المصرفية للشركات والاستثمار

شهد الربع الأول من عام 2017 تحضيرات رئيسية للخدمات المصرفية للشركات والاستثمار قبل إتمام عملية الاندماج، حيث ركز البنك على اتباع سياسة متخصصة لتوحيد الأعمال والخدمات.

  • تم الانتهاء من هيكلية الخدمات المصرفية للشركات والاستثمار والتي تتمحور حول التركيز على العملاء من خلال تغطية الشركات والمؤسسات المالية بحسب مواقعهم الجغرافية مع تقسيم الأعمال المناسبة ومدراء العلاقات
  • تم تقسيم المنتجات المتخصصة إلى أربعة أقسام: المعاملات المصرفية الدولية، تمويل الشركات العالمية، الأسواق العالمية، بالإضافة إلى نافذة للخدمات المصرفية الإسلامية
  • يتم تقديم الخدمات المصرفية للعملاء في مختلف المناطق الجغرافية المحلية والدولية، بالإضافة إلى تقديم مجموعة شاملة من المنتجات
  • عمل فريقا الخدمات المصرفية للشركات والاستثمار على إتمام عدة صفقات بارزة خلال الربع الأول من عام 2017

الخدمات المصرفية للأفراد

واصل فريق عمل الخدمات المصرفية للأفراد في كلا البنكين استعداداته المكثفة لإتمام الاندماج القانوني خلال الربع الأول من عام 2017، والتعامل مع كافة التغييرات اللازمة التي تغطي احتياجات جميع العملاء لضمان توفير الوضوح والأمن ومواصلة تقديم الخدمات بسلاسة، اعتماداً على الحد من العقبات التي قد تواجه العملاء.

  • تم إحراز تقدم كبير في تصنيف فئات العملاء بحسب العروض المقدمة وتوحيد المنتجات والخدمات الرائدة
  • تركز الخدمات المصرفية للأفراد على كافة فئات العملاء والتي تمتد إلى الأسواق الكبيرة وحتى الخدمات المصرفية الخاصة والخدمات المصرفية للأعمال، وذلك لتعزيز قدرات الأعمال والوصول إلى المزيد من الأسواق
  • تقييم قنوات البيع والتوزيع، مع نظرة أولية على التغطية والقدرات المقدمة
  • تم توحيد الأعمال وفقاً للخطة الموضوعة، وتم وضع خطة للدراسات إضافية والتي سيتم إجراؤها في وقت لاحق في الربعين القادمين، وبشكل خاص فيما يتعلق بالأنظمة التقنية والرقمية
  • تمكن العملاء منذ الأول من أبريل من إجراء المعاملات المصرفية دون رسوم عبر أكثر من 500 جهاز صراف آلي منتشر في جميع أنحاء الإمارات، بالإضافة إلى الخدمات الموحدة عبر الفروع في أبوظبي ودبي

التوقعات

وتعقيباً على النتائج، قال عبدالحميد سعيد: "من المتوقع أن يكون عام 2017 عاماً انتقالياً بالنسبة للاقتصاد وللقطاع المصرفي، ونحن نتطلع إلى المستقبل بثقة، ونعمل على وضع عملائنا على رأس قائمة أولوياتنا من خلال التركيز على رفع مستوى رفاهية الأفراد وازدهار المؤسسات، ومواصلة تقديم مجموعة واسعة من الحلول والخدمات والمنتجات المتكاملة التي تلبي احتياجات العملاء. خلال الأشهر القليلة المقبلة من مسيرة الاندماج التي بدأناها، سنركز على إنشاء منصة قوية لمختلف أعمالنا لضمان وجود البنية التحتية المناسبة لتقديم خدمات مصرفية متميزة عبر قنواتنا المختلفة. وباعتبارنا أكبر بنك في دولة الإمارات العربية المتحدة وأحد أكبر وأقوى المؤسسات المالية في العالم؛ فنحن نمضي قدماً في الطريق الصحيح ونسعى إلى اغتنام فرص النمو المتاحة في الدولة ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والعالم. وخلال اجتماع الجمعية العمومية الذي سيعقد في 24 أبريل؛ سنطلب من مساهمينا الموافقة على تغيير اسم البنك ليصبح ’بنك أبوظبي الأول‘، والذي يجسد رؤية دولة الإمارات حول النمو والازدهار، ويؤكد على التزامنا تجاه تقديم أفضل قيمة ممكنة للمساهمين، وذلك انطلاقاً من مكانتنا الرائدة في تقديم الخدمات المالية."

عن بنك أبوظبي الوطني

يعد بنك أبوظبي الوطني أكبر بنك في دولة الإمارات العربية المتحدة وأحد أكبر المؤسسات المالية في العالم، حيث يقدم مجموعة واسعة من الحلول والمنتجات والخدمات والتجارب المصرفية المصممة خصيصاً لتناسب احتياجات عملائه. ويسعى البنك من خلال العروض المصرفية الاستراتيجية التي يوفرها لتلبية احتياجات عملائه في جميع أنحاء العالم ضمن مختلف مجموعات الأعمال المصرفية الرائدة التي تشمل الخدمات المصرفية للشركات والأفراد والاستثمار.

يقع المقر الرئيسي للبنك في أبوظبي في مجمع الأعمال بالقرب من منتزه خليفة، وتتوزع شبكة فروعه في 19 دولة حول العالم، حيث يوفر من خلال علاقاته الدولية، وخبراته الواسعة وقوته المالية الدعم للشركات المحلية والإقليمية والدولية التي تسعى لإدارة أعمالها محلياً وعالمياً. وتماشياً مع التزام البنك بوضع عملائه على رأس قائمة أولوياته ومساندتهم للنمو معاً، يواصل البنك استثماراته في الكفاءات البشرية والحلول التكنولوجية لتوفير أفضل تجربة مصرفية للعملاء، ودعم طموحات النمو للمساهمين، والمقيمين، ورواد الأعمال والاقتصاد المحلي لدولة الإمارات العربية المتحدة.

ويتمتع البنك الجديد بميزانية عمومية قوية ومتنوعة، وكفاءة رائدة، وهيكلية راسخة للحوكمة، والتي أرست دعائمها بهدف تعزيز نمو الأعمال والمنطقة.

للمزيد من المعلومات

يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: www.bankfortheUAE.com or www.nbad.com

يمكن تحميل تطبيق NBAD IR من خلال: http://bit.ly/2pw2WGG

للتواصل

للاستفسارات من قبل المحللين والمستثمرين، يرجى التواصل عبر: IR@nbad.com

إخلاء المسؤولية
أُعدت المعلومات الواردة في هذه الوثيقة بواسطة بنك أبوظبي الوطني ش.م.ع. ويعتمد بنك أبوظبي الوطني إضافة إلى المعلومات المالية المنشورة على معلومات تم الحصول عليها من مصادر يعتقد بأنها موثوق بها، ولكن البنك لا يضمن دقتها أو اكتمالها. لقد أُعدت هذه الوثيقة لأغراض الاطلاع فحسب، وليست ولا تشكل جزءا من أي عرض بيع، أو إضافة لأي عرض اكتتاب أو شراء أو بيع أي أوراق مالية، كما أنها ولا أي جزء منها يشكلان أي أساس يمكن الاعتماد عليه في أي عقد أو التزام من أي نوع أو ما يتصل به. ليس الغرض من هذه الوثيقة أن يُعتمد عليها لتقديم المشورة للمستثمرين الحاليين أو المحتملين، الذين ينبغي عليهم الحصول على المشورة المهنية المستقلة بناء على نوعية أهدافهم الاستثمارية أو وضعهم المالي أو أي متطلبات خاصة. إن بعض المعلومات الواردة في هذه الوثيقة قد تتضمن توقعات أو بيانات أخرى محتملة تتعلق بأحداث مستقبلية أو بالأداء المالي المستقبلي لبنك أبوظبي الوطني. وتشمل هذه البيانات جميع المسائل التي لا تندرج ضمن الحقائق التاريخية. ولا يعتبر تضمين هذه المعلومات في الوثيقة إقرارا من بنك أبوظبي الوطني أو من أي شخص آخر بأن أهداف أو خطط بنك أبوظبي الوطني سوف تتحقق. كما لا يتعهد بنك أبوظبي الوطني بأي التزام بتحديث أو مراجعة أي بيانات علنية تتضمن توقعات مستقبلية، سواء كان ذلك نتيجة لمعلومات جديدة أو أحداث مستقبلية أو غير ذلك.

تواصل معنا

تفضل بزيارة أحد فُروعنا

تحدث مع خُبرائنا عن احتياجاتك المالية

عبر الهاتف

خطوطنا تعمل على مدار الساعة

للاتصال من داخل الإمارات العربية المتحدة

600566223

للاتصال من خارج الإمارات العربية المتحدة

97126358001+

عبر البريد الإلكتروني

سنرد على استفسارك في أقرب وقت ممكن